بلغ عدد الأعمال المتقدمة إلى النسخة الثامنة لجائزة ’الطيب صالح‘ العالمية للإبداع الكتابي التي تتخذ من السودان مقراً، 626 عملاً قادمة من 28 دولة.

 

وتنقسم الجائزة إلى ثلاثة فروع وهي الرواية والقصة القصيرة والدراسات النقدية، وتبلغ قيمتها نحو 100 ألف دولار، ويشترط أن تكون المشاركات مقدمة باللغة العربية من أي دولة في العالم.

 

في هذا السياق، قال مجذوب عيدروس، الأمين العام للجائزة، إن المحور الثالث للمنافسة وهو الدراسات النقدية حول أدب المكان، حقق قفزة عالية في عدد المشاركات مقارنة بالدورات السابقة، مشيرًا إلى أن عدد المشاركات فيه بلغ 38 عملاً.

 

وأضاف عيدروس أن اللجنة الفنية للجائزة تواصل اجتماعاتها الدورية لمتابعة الترتيبات المتعلقة بفعاليات الدورة الثامنة حتى ختامها يومي 14 و15 فبراير/شباط 2018 بالخرطوم.

 

يذكر أن جائزة الطيب صالح للإبداع الكتابي، في 2010، تزامناً مع الذكرى السنوية الأولى لوفاة الأديب السوداني الراحل، وتضم ثلاثة مجالات هي: الرواية، والقصة القصيرة، ومجال ثالث من مجالات الإبداع الكتابي يختاره مجلس أمناء الجائزة سنويًا.

 

 

يشمل برنامج فعاليات الجائزة، أنشطة ثقافية، منها الندوة العلمية التي ستدور هذا العام حول ’سرديات أدب الرحلة‘، بمشاركة أدباء كبار من داخل وخارج السودان.

 

وكان قد فاز بالجائزة في الدورات السابقة، كل من السوداني أمير صالح جبريل، والسورية توفيقة خضور، والأردني صبحي فحماوي، والمغربي هشام بن الشاوي، والجزائري أحمد طيباوي، والعراقي راسم قاسم والمصري عمار علي حسن.