شخصيات ثقافية

هناك حيث تمضي الساعات في مرسمها الخاص بمحطة فليس، في لندن، يغيب الإحساس بالوقت، ويغدو الشغف رفيقاً مؤنساً لرسم طريقٍ مليء بالمرح والأحلام الكبيرة.

توفي اليوم السبت 30 ديسمبر 2017، المخرج التونسي عمٌار الخليفي الملقب برائد السينما التونسية عن عمر ناهز الـ 83 عاماً.

لا تترك سُبحة الراحلين التي كرّت في السنوات الأخيرة الماضية مجالاً للشك بأن عالم الكبار بدأ ينطوي، ففيما لاتزال حسرتنا طرية على رحيل صباح، وملحم بركات، ومحمود عبد العزيز، وغيرهم من عمالقة الفن الذين عبروا ضفة الغياب الأخير، اكتمل المشهد بالأمس برحيل الفنانة المصرية ’شادية‘.

    لعل ’محي الدين ابن العربي‘ و ’غالب الوجزي‘ لم يكونا المسافرين الوحيدين على متن روايات الكاتب السعودي محمد حسن علوان، إذ أن هناك رحلة أخرى يقطعها القارئ إلى جوار كلمات كاتب شاب، اختير عام ’2010‘ ضمن أفضل 39 كاتب عربي دون سن الأربعين.

ليس غريباً أن نحتفي سنوياً بعيد ميلاد ’جارة القمر‘، فمذ بدأ هذا السحر ينساب بيننا قبل أكثر من نصف قرن من الزمن، ونحن نرى الحب صوتاً، ونختار لذاكرتنا منه ما نجمل به أيامنا.